اخر المقالات
اللامركزية بقلم الدكتور علي قوقزة

وعود وزارة المياة لمعالجة بركة باب عمان ؟

ملامح المستقبل بقلم الدكتور علي قوقزة

" السياحة الثالث " ما له وما عليه .. بقلم المهندس اكرم بني مصطفى

محاربة الغلو والتطرف..... حسني العتوم

ندوة لمنظمة كونراد الألمانية حول دور المجالس البلدية في تنميه المجتمع المحلي في جرش

كتب/ حسني العتوم
نظمت مؤسسة كونراد اديناور الألمانية اليوم بالتعاون مع مركز مساواة لتنميه المجتمع المدني ندوه حواريه حول دور المجالس البلدية في تنميه المجتمع المحلي لمدة يومين في قاعة بلدية جرش الكبرى .
وبين العين موسى المعايطه في ورقة له حول قانون البلديات وفرص تطبيق اللامركزيه ان خروج القانونين يعتبر نقله نوعيه في مسيرة الاصلاح الشامله في الاردن مشيرا الى الايجابيات في مشروع قانون البلديات الجديد من حيث ماورد في المواد 5 و6 و11 التي تتعلق في تطوير عمل البلديات وصنع القرار ومشاركة المواطنين والتوزيع العادل للتنميه والحد من الهدر وربط البلديات باللامركزية مشيرا الى ان دمج البلديات كان له تأثير سلبي في مجال التمثيل وتقديم الخدمات إضافة الى تعزيز دور الهيئه المستقله للاشراف على الانتخابات وتعيين مدير للبلدية ولجنه للاستثمار وخفض نسبة الرواتب من الموازنه وتحديد المؤهل لافتا الى ان اللامركزيه انجاز كبير نحتاج فيه الى التدرج في التطبيق وتدريب وتاهيل العاملين مؤكدا اهمية وجود وزارة تحمل اسم وزارة الادارة المحلية كما هو الحال في العديد من الدول من اجل نجاح التجربه .
وشار رئيس بلدية جرش الكبرى الدكتور علي قوقزة الى العديد من المسائل التي يتوجب مراعاتها في قانون اللامركزية ومن ابرزها ان المشاركة الشعبية في اختيار ممثليه الى المجالس المحلية يجب ان تحظى بصلاحيات تمكنه من المشاركة في صنع القرار الفعلي لا ان يكون مرتبطا برئيسه المحافظ الذي يتبع الى وزير الداخليه .
ووصف القانون انه جيد اذا ما كان هناك توافق عليه ويلبي مصالح الشريحة الاوسع من المجتمع بحيث يمكن الفئة المنتخبة من المشاركة الفعلية في اتخاذ القرارات التي تناسب كل منطقة .
وأكد استاذ العلوم السياسية في جامعة آل البيت الدكتور عبدالله العرقان٬ خلال الندوة أهمية الدور التنموي في المجالس البلدية٬ معتبرا أن الغاية من تأسيس المجالس البلدية المشاركة المجتمعية وبين العرقان ان العمل البلدي هو بداية لعمل نيابي مجتمعي قادر على بناء الحوار من اجل العمل على خدمة المجتمعات وتنميتها.

وقال ان البلديات مؤسسات ديمقراطية جاءت باختيار وإرادة الشعب، لذلك لا بد من تفعيل هذه الإرادة لتكون بداية حقيقية للمشاركة المجتمعية في عملية اتخاذ القرار، فالمجلس البلدي له دور قيادي في ادارة التنمية بكل قطاعاتها، فهو أقرب الى حكومة تدير الخدمات الأساسية من تعليم ورعاية وثقافة وكهرباء ومياه واسكان وطرق ولا يقتصر دورها على النظافة وتنظيم الشوارع .
واضاف علينا أن نعترف بأن مهمة المجالس البلدية ليست سهلة فهي تواجه العديد من التحديات كالنمو السكاني والتطور العمراني وانماط الحياة الحديثة وتخطيط المدن.
وكان رئيس مجلس ادارة مركز مساواة سليمان الخوالدة ومديرة البرامج في مؤسسة كونراد اديناور الالمانية نداء الشريده قد بينا اهمية هذه الورشه التي تهدف الى تعزيز الشراكة التي هي اساس العمل التنموي بين المؤسسات من اجل تمكين المجتمعات المحليه وتعزيز دورها.
Designed & Developed by JoLife